و لا بيوصل

حقا...ولا بيوصل ,حقيقة لم أفكر فيها كثيرا حتى تناقشت معه,منذ بداية وعيي اسمعهم يطرونه ويثنون عليه و لكن لم تجمعني به صلة شخصية سوى الاسبوع الماضي , حين رأيته عن قرب,و جلست معه نتسامر ونتحاور.

أراه عن بعد منذ بدأ وعيي بما حولي ,يسير في كل مكان,ولكن هذه كانت أول مرة اشعر به الى جانبي ,حقا انه صديق رائع و رفيق ممتاز لا تمل الجلوس اليه ابدا مهما طال لقاءكما.

وجدت فيه طيبة و حنو لم أراها ابدأ , تشعر انه يتحدث اليك و يربت على كتفيك حتى دون كلمات , وحين تطيل النظر فيه ترى انعكاسا لداخلك فيه ,ليس صورتك , وانما روحك و جوهرك ,فهو يتمتع بهذه القدرة الخارقة على النفاذ الى جوهرك و الذرة الصافية في نفسك.

الى جانب هذه القدرة فهو أكرم من عرفت ,لا يمنع خيرا عن أحد قط , وانما يوزع خيره و ثراءه على طول طريقه , و من حسن أخلاقه فهو يغدق معظم خيره على الضعفاء من رفقاءه , من صيادين وفلاحين ومساكين برغم كل همومهم الا انهم مازالو يعشقونه ويتمتعون بمجلسه.

صفة أخرى لم أراها في غيره , انه أكثر من قابلت ايمانا بالقدرية ,فله الان خمسة الاف عام يجري بلا انقطاع وبلا كلل ليقذف بنفسه في أحضان البحر محتضنا ايه , محققا معجزة ذكرها القران فتجده رغم هذه القدرية محافظا على نفسه.

انه النيل العظيم ,ذلك الرجل القوي بهدوء ,العظيم بتواضع ,الكريم بسخاءو المؤمن بلا شك ,حين جلست اليه لاول مرة في حياتي احسست اني منه اتيت , لابد ان تكون بيننا صلة من نوع ما , هذه الراحة التي احسست بها الى جانبه لابد ان يكون منبعها صلة دم قديمة, جلست اليه فوجدته أطيب من البحر بكثير فهو لا يثور ولا يخيف وانما يمشي الى حاله مبتسما ابتسامة حب وثقة .

أحسست ان له داخلي حب قديم قدم الارض , أحسست انه في دمي قبل أن أولد , رأيت على صفحته الشروق كما لم أره من قبل , فحين تشرق عليه الشمس تحس انها تلقي تحية الصباح على صديق قديم تجمعهما مودة وشغف , فهي تحبه و تعطيه الدفء وهي يرد عليها بالتألق والابتسام ,حقا قرأت ابتسامة ود على شفتيه عند شروق الشمس ,ابتسامة وجدتها تنعكس على شفتي انا ايضا فإذا بي احييها معه.

شعرت الى جانبه بالهدوء والسكينة كما لم أحسهما من قبل الى في صلاتي ,كيف لا وهو نهر من الجنة ,و هدية الرب الى أهل هذا البلد الدافئ , فحين فكرت في الخير والعطاء الذي اسدله على الارض الطيبة التي طالما احتضنها و غذاها بالحب والطمي على مدار الاف السنين عرفت لماذا قيل انها حقا "هبة النيل"




وهنا كلمات أغنية لمنير أحستت بكل حرف فيها و أنا جالس اليه

"ولا بيوصل و لا بيتوه ولا بيرجع ولا بيغيب
النيل سؤال و مازال ماجاش عليه الرد
من قد ايه و لفين ماقالش عمره لحد
ولا بيوصل

سهران يوشوش ناي ..والحلم رايح جاي
قباله ع الشطين بيحب صوت الناس
و غني البنات بالليل
بيكرة الحراس لما تدوس بالخيل..
ولا بيوصل

تفوت ايااام.. تموت احلام..تعدي شهور..
تدور الارض و الدنيا و هو يدور
و لسه بيجري و يعافر
و لسه عيونه بتسافر..
ولسه قلبه لم يتعب من المشاوير

.............

Comments

  1. اول مرة اسمع الاغنية دى و اشوف كلماتها مع ان الموسيقى مألوفة:D
    اعجبنى وصفك"حب قديم قدم الأرض"

    لا أسكت الله لك حسا!

    ReplyDelete
  2. ميرسي جدا يا دكتورة ده بس من ذوقك

    ReplyDelete

Post a Comment

Popular posts from this blog

Collateral beauty

اسكندرية،،، ليه؟!

يا منفي