يوميات صيدلي



اتخرجت ...
مش عارف ليه الموضوع ده حسسني بالمفاجأة..
مع انه متوقع يعني
بقالي خمس سنين بهاتي في كل صيدلة و جبت جيد في اخر ترم فالطبيعي ان انا اتخرج ، برغم طبيعية الموضوع دي الا انه مثل بالنسبة لي شكل من اشكال الصدمة ، و يمكن الصدمة دي هتتبلور يوم ما الدراسة تبدأ و أصحابي اللي لسه مخلصوش يسافروا الكلية و انا انزل الصيدلية .


اتخرجت ...
يمكن اول مرة يتعمق عندي الاحساس ده يوم ما وقفت في الصيدلية لوحدي، اليوم ده بجد حسيت اني اتخرجت و بقيت صيدلي مسؤول عن صيدلية وبتعامل مع الناس و بوصف و بكتب نواقص و كده.

اتخرجت ...
و بقيت صيدلي مسكين انضم الى طابور طويل من الصيادلة المساكين ، مطالب انه يقف عشر ساعات على رجليه بين زباين غلسة و طلبيات و نواقص و هم كبير ، و ده اقل حاجة ، انا اعرف صيدلي مسكين زي حلاتي برده كان بيقف 17 ساعة في اليوم.

اتخرجت و قررت اني اسجل بعض المواقف العجيبة اللي بقابلها في الصديدلية واعتقد ان معظم زملائي من الصيادلة المساكين بيقابلوها هنا في مدونتي تحت عنوان يوميات صيدلي مسكين. يعني شكل من اشكال التوثيق لهذه المرحلة من حياتي.

Comments

Popular posts from this blog

Collateral beauty

يا منفي

A good movie !