ربيع

يوم الاربعاء...


فيروز تهمس لي أن الأرض لنا ...


 جابرييل جارثيا ماركيز يحدثني عن الأمسية المدهشة التي قضاها بلتازار...


و ينساب عطر الياسمين بهدوء لعقلي - و ليس أنفي- ليذهب به إلى مكان رائع لم أزره من قبل ...


هكذا يجب أن يكون السفر دائما حتى و إن كان إلى أشمون و لزيارة ال PM ...



Comments

  1. so wonderful
    I hope u good visit to Ashmon (pm) and feel the same thing in all you visits their

    ReplyDelete
  2. أؤيد كلماتك..أدركت ما كتبته منذ أسبوع حين أدركت وهن خطواتى ،ووجدتنى حينها أستمع ل رباعيات جاهين بصوت على الحجار،أما سابق عهدى بفيوز فى ذات الطريق كنت أحسنى على وشك الطيران :D

    ReplyDelete
  3. Sahar

    i m hoping too to have all my visit in such an inspiring environment

    really happy to see u keeping track of my blog

    ReplyDelete
  4. داليا بتعلق عندي
    انا مش مصدق نفسي يا جماعة .. دي حاجة رائعة فعلا تستحق الاحتفال

    انا نفسي انزل الرباعيات بتاع الحجار
    بس مش لاقيها في حتة

    و مش عاوز اقولك فيروز مع الربيع مع ماركيز كومبيناشن مالوش حل

    enjoy

    ReplyDelete

Post a Comment

Popular posts from this blog

Collateral beauty

يا منفي

A good movie !