الشيخ عبود بطل الحرب و السلام


حب المصريين أو تعودهم على اتخاذ زعيم من بينهم يخلعون عليه بعض الصفات القدسية شئ قديم قدم التاريخ المصري و معروف و الى حد ما معتاد.

فطرة المصريين الدينية و نزعتهم الى كل ما هو روحاني و تبجيلهم للشيوخ و علماء الدين يعتبر أيضا صفة أصيله في وجدان هذا الشعب الرائع.



أما أن يدعو إعلامي محترم في برنامج محترم في تلفزيون محترم "للشيخ" عبود الزمر بأن "ربنا يطمنا عليه" فهذا هو الجديد و العجيب.

عبود عبداللطيف حسن الزمر أو "الشيخ عبود" كان أصلا مقدما في الاستخبارات الحربية بالقوات المسلحة المصرية في عهد الرئيس السادات، و يعتبر من مؤسسي تنظيم الجهاد في مصر و من كبار عقوله المفكرة ، و هو أحد المدانين في قضية اغتيال الرئيس السادات في العرض العسكري كمحرض رئيسي و مخطط بالإضافة لإمداده الذخيرة للمنفذين ،حكم عليه بالسجن المؤبد ثم أضيفت 15 سنة أخرى لضلوعه في تنظيم ارهابي.

من الناحية القانونية ،تم حبس عبود الزمر ما يزيد عن عقوبته الاصلية و هذا طبعا بالمنطق ظلم بين وجب رفعه من قبل المجلس العسكري الذي يقوم بنشر و تامين الحرية في مصر و هو ما قد تم السبت الماضي بتحرير عبود و طارق الزمر من محبسيهما.

و لكن لنذهب الى أرض الواقع..
اذا حكمنا على عبود الزمر دينيا فهذا رجل قاتل سافك لدماء المسلمين و محرض على القتل ، أي ما يشبه الحرابة و يعتبر إفسادا في الارض - أنا لا أطلق أحكاما شرعية و لكن الفساد واضح  نتيجة أفعاله- و لهذا حد صارم في الاسلام و هو القتل .

و اذا أتينا للناحية القانونية فهو قاتل ان لم يكن بالتنفيذ المباشر فبالتحريض و التنظيم و التخطيط للقتل إضافة لاشاعة أفكار تحرض على سياسة الاغتيال وهو ما نفذته جماعة الجهاد في التسعينات. بالاضافة لذلك فهو خائن ،ضابط بالجيش قام بالتنظيم و التحريض على اغتيال القائد الاعلى للقوات المسلحة، و هذه أيضا عقوبتها واضحة.

أن ترى المحكمة التي نظرت قضيته السجن فقط فهذا كان له سبب يقع في ذمة تلك المحكمة، و أن يقضي فترة عقوبة أكثر من المحددة فذلك ظلما متعلق هو الاخر بذمة المحكمة.

أما أن ندعوه بالشيخ و يحتفي به الإعلام المصري المحترم و أن ندعو له بأن "ربنا يطمنا عليه" فهذا ما لا أفهمه و لا أجد له أي مبرر ..

فأرجوكم من يجد هذا المبرر اللوزعي ... يسرع به إلى عسى أن أرتاح من التفكير


Comments

  1. wallahy yabny ana kman mesh 3aref ezay dah ye7sal w kman 3ayzeno yesharek fel 7yah el syaseya ba3d keda !!!!

    ReplyDelete

Post a Comment

Popular posts from this blog

Collateral beauty

يا منفي

اسكندرية،،، ليه؟!